عرب وعالممباشر

الكاميرات رصدتها… لحظة تلقي مسؤولين بريطانيين ملاحظات عن صحة الملكة

رصدت الكاميرات في البرلمان البريطاني لحظة تلقي مسؤولين ملاحظات القصر الملكي حول صحة الملكة الراحلة إليزابيث.

وتلقت رئيسة الوزراء، ليز تراس، ونائبة زعيم حزب العمال أنغيلا راينر، ملاحظات مكتوبة على ورقة خلال جلسة في مجلس العموم لإبلاغهما بمستجدات صحة الملكة.

ويظهر فيديو من جلسة البرلمان أن راينر تلقت ملاحظة مكتوبة أثناء كلمة لزعيم حزب العمال كير ستارمر.

وعلمت تراس وراينر خلال مناقشة حول أزمة الطاقة أن الملكة كانت تخضع للإشراف الطبي في بالمورال.

كما تلقى رئيس مجلس العموم، السير ليندساي هويل، قطعة من الورق لإعلامه بالأخبار، وفقا لصحيفة “إندبندنت”.

ولفتت الصحيفة إلى أن بعض المسؤولين انتبهوا لما يحدث ولاحظوا أن “شيئا ما كان خاطئا في البرلمان”.

وبعد حوالي 20 دقيقة، أخبر قصر باكنغهام الجمهور أن “أطباء الملكة قلقون على صحة جلالة الملكة”، مضيفا أنها تخضع حاليا للإشراف الطبي.

وبعيد ذلك غادرت تراس مجلس العموم، وسارعت إلى التصريح للتعبير عن مخاوفها بشأن صحة الملكة.

وقالت تراس إن الدولة بأسرها تشعر بقلق عميق إزاء هذه الأنباء.

وأضافت: “تفكيري وتفكير الناس في جميع أنحاء المملكة المتحدة مع جلالة الملكة وعائلتها في هذا الوقت”.

وتوفيت الملكة إليزابيث الثانية، التي تولت العرش لأطول فترة في تاريخ المملكة المتحدة، عن عمر يناهز 96 عاماً، حسبما أفاد قصر باكنغهام الخميس.

ويخلفها ابنها الأكبر تشارلز البالغ 73 عاماً تلقائيا، عملا ببروتوكول عمره قرون، ليبدأ فصلاً جديداً للعائلة المالكة، بعد فترة حكم الملكة التي حطّمت الرقم القياسي بتبوّئها العرش لمدة سبعين عاماً.

المصدر: الحرة

Related Articles

Back to top button