اخبار بارزةلبنانمباشر

نقابة مزارعي الحمضيات: لعدم إعطاء أذونات استيراد للأصناف المتوافرة

أملت نقابة مزارعي الحمضيات والموز والفواكه الاستوائية في الجنوب من “كل جهة معنية، الالتفات لها وبشكل خاص الدوائر المختصة في وزارة الزراعة التي تقوم بنشاط مميز داعم للمزارعين اللبنانيين”.

ولفتت في بيان إلى أنه “كيف يمكن ان نقف مع المزارع اللبناني، ولا نحمي المنتج الوطني في حال كان هناك اكتفاء ذاتي في الإنتاج، وخصوصا ان إنتاجنا الوطني فائض عن الاستهلاك المحلي من الموز والحمضيات والقشطة والأفوكادو وغيره؟”.

وأضاف البيان: “كيف يمكن لوزارة الزراعة اللبنانية إعطاء أذونات استيراد للموز الأجنبي وإدخاله إلى السوق اللبنانية الأسبوع الماضي، وعرضه علانية وعبر وسائل التواصل الإجتماعي والتباهي باستيراده في إحدى أسواق الحسبة في الجنوب؟”.

وتابع: “كيف يمكن ان تأخذ شركة في أسواق الجملة في طرابلس، أذونات استيراد المانجو وتعرضه كمستورد في واجهة البراد الى جانب القشطة المستوردة والحامض المستورد ومثيلاتها اللبنانية متوفرة بفائض إنتاج؟”.

وسأل: “هل بذلك يكون إنتاجنا الوطني محميا؟ ويكون مزارعونا محميين؟ وهل يكون لمحاولات نهوضنا بالقطاع الزراعي حظ بالنجاح؟”.

ورفعت النقابة “الصوت عاليا بأن إنتاجها الزراعي الوطني يلزمه الحماية عبر عدم إعطاء أذونات استيراد للأصناف المتوافرة، خصوصا في مواسم إنتاجنا، وعبر رفع مستوى الرقابة والمتابعة، والنقابة والمزارعون حاضرون وجاهزون لكل تنسيق ميداني وتعاون”.

Related Articles

Back to top button